أخبار الجالية

إشادة الجالية بالتغييرات التى شهدتها عملية مرحبًا 2022

قرر المغرب إطلاق عملية مرحبًا لسنة 2022 من جديد، بعد توقف دام لأزيد من سنتين بسبب جائحة كورونا.

وذلك من أجل إستقبال المغاربة المقيمين بالخارج الراغبين ى قضاء عطلتهم الصيفية داخل وطنهم.

وفي هذا الصدد أكد عدد من المغاربة المقيمين بالخارج الذين قضوا عطلتهم الصيفية داخل المملكة، والذين دخلوا المغرب عبر ميناء بني أنصار، على أن عملية مرحبًا 2022 تمت في ظروف أقل ما يمكن أن يقال عنها أنها ملائمة ومناسبة.

إشادة الجالية بالتغييرات التى شهدتها عملية مرحبًا 2022

على عكس السنوات الماضية، فقد تفاجأوا بالتحسن الكبير الذي شهدته عملية مرحبًا لهذه السنة.

فيما أشاد أفراد الجالية بالتسهيلات التي منحت لهم في إطار هذه العملية، مبرزين، أن إجراءات الدخول كما إجراءات الخروج من ميناء بني أنصار كانت في غاية السهولة.

وأنه لم تكن هناك أية صعوبات أو عراقيل تذكر أثناء دخولهم التراب الوطني عن طريق ميناء بني أنصار، وكذلك عند خروجهم.

كما أشاد المسافرون بالجهود الكبيرة المبذولة من طرف السلطات العاملة بالميناء، وبدورها الكبير في إنجاح عملية مرحبًا 2022.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock