أخبار الوطن

المغرب يوجه رسالة لفرنسا من أجل استرجاع أرشيف محمد بن الكريم الخطابي

بعد مرور ما يقرب من 60 عامًا على رحيل “الأمير الهمام” وملهم حركات التحرر العالمية، ابن الريف القائل: “لا حل وسط في قضية الحرية”، والاسم الخالد الذي ظل محظورًا ومغيبًا، الأمير سيدي “محمد بن الكريم الخطابي”، طالب المجلس الوطني لحقوق الإنسان، في رسالة وجهها إلى السلطات الفرنسية، باسترجاع أرشيف قائد الثورة الريفية في بداية القرن الماضي ضد الاستعمار الإسباني.

المغرب يوجه رسالة لفرنسا من أجل استرجاع أرشيف محمد بن الكريم الخطابي

وقد قدمت المذكرة رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان للأرشيف الديبلوماسي الفرنسي بوزارة أوروبا والشؤون الخارجية تؤكد فيها أهمية استرجاع المغرب لأرشيف المرحوم “محمد بن عبد الكريم الخطابي”، للحفاظ على الأرشيف الوطني والذاكرة المغربية الجماعية.

حيث أكد المجلس، بأن حفظ الذاكرة الجماعية محور مهيكل في عمله كهيئة، وأشارت المراسلة إلى أن الأرشيف الوطني كقيمة رمزية، يكتسي أهمية بالغة في توطيد دولة الحق والقانون وفي قراءة الأحداث التاريخية، خاصة ما يتعلق منها بتاريخنا الحالي.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock