أخبار الوطن

السلطات المغربية تقرر تمديد حالة الطوارئ لمدة شهر إضافي

صدر اليوم الخميس 27 يناير قرار من قبل الحكومة المغربية، بتمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني، شهرًا إضافيًا

 
حيث قرر مجلس الحكومة، المنعقد اليوم، برئاسة رئيس الحكومة “عزيز أخنوش”، تمديد حالة الطوارئ من 31 يناير الجاري وحتى 28 فبراير 2022، في إطار الجهود المبذولة لمكافحة تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقد صرح الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة، “مصطفى بايتاس”، خلال ندوة صحفية عقب اجتماع مجلس الحكومة، بأن مجلس الحكومة صادق على مشروع مرسوم رقم 2.22.45 بتمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

السلطات المغربية تقرر تمديد حالة الطوارئ لمدة شهر إضافي

في حين أوصت اللجنة العلمية والتقنية لاحتواء فيروس “كورونا” المستجد بإعادة فتح الأجواء الحدودية “في أقرب وقت ممكن”.

وقد بررت اللجنة دوافع التوصية بـ”استقرار الحالة الوبائية بالمغرب رغم فترة الذروة التي ستمتدحتى منتصف فبراير المقبل”؛ والشأن نفسه ينطبق على اللجنة العلمية للتلقيح التي دعت الحكومة إلى فتح الحدود في الفترة المقبلة.

فيما ذكر ” سعيد عفيف ” عضو اللجنة العلمية للتلقيح، أن المتحور الفيروسي السائد بالمملكة هو أوميكرون بنسبة 95 %، وبالتالي تنبغي إعادة فتح الحدود في أقرب وقت من أجل تسريع تعافي الاقتصاد الوطني المتضرر من الجائحة.

وأضاف عفيف أن “دخول التراب الوطني ينبغي اشتراطه بالإدلاء بنتيجة اختبار كورونا قبل 48 ساعة من موعد السفر، إلى جانب تلقي جرعات التلقيح الثلاث”، مشيرًا إلى أن “الدولة استطاعت السيطرة على الوضعية الوبائية بفضل التدابير الحازمة”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock