أوروبا

مؤشرات بتوتر الوضع بين فرنسا وبيلاروسيا

طردت الحكومة البيلاروسية السفير الفرنسي لدى مينسك “نيكولا دو لاكوست”، فيما لم يتم ذكر السبب وراء هذا القرار.

وقد غادر السفير بيلاروسيا الأحد الماضي، حيث كانت سلطات البلاد قد طالبته في وقت سابق أن يغادر الإثنين 18 أكتوبر، وفقًا للبعثة الدبلوماسية الفرنسية، مشيرة إلى أن التصريحات حول الموضوع سيتم الإدلاء بها لاحقًا.

مؤشرات بتوتر الوضع بين فرنسا وبيلاروسيا

كان دولاكوست قد تولى مهام السفير الفرنسي لدى مينسك في ديسمبر 2020 حينما سلم أوراق اعتماده لوزير الخارجية البيلاروسي “فلاديمير ماكي”، لكنه لم يقدمها حتى الآن لرئيس البلاد “ألكسندر لوكاشينكو”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock