سياسة

الغموض يحيط بالعلاقات المغربية الروسية

بعد اتخاذ سلطات الرباط قرار تعليق الرحلات الجوية المنطلقة من أراضيها مباشرة إلى روسيا، والذي قابله إعلان سفارة موسكو تنظيم رحلات جوية لإجلاء مواطنيها من المملكة، ظهرت مستجدات من شأنها أن تعزز اشتداد الأزمة بين البلدين والذي يحيط بها الغموض.

تجلى هذا المستجد في المراسلة التي وجهتها سفارة موسكو بالقاهرة للأمانة العامة لجماعة الدول العربية، والتي كشفت فيها عن طلبها بتأجيل عقد الدورة السادسة لمنتدى التعاون الروسي، التي كان مقررًا عقدها في 28 أكتوبر الجاري في المملكة المغربية إلى موعد لاحق في نوفمبر أو ديسمبر المقبلين.

الغموض يحيط بالعلاقات المغربية الروسية

وقد أرجعت السفارة دوافع تقدمها بهذا الطلب إلى “تغييرات في جدول أعمال وزير الخارجية “سيرجي لافروف” والناجمة عن تغييرات في جدول أعمال رئيس روسيا الاتحادية “فلاديمير بوتين”.

فيما أشير في المراسلة إلى أن الطرف الروسي سيقترح موعدًا جديدًا لدراسة الجانب العربي في أقرب وقت ممكن.

وكانت معطيات قد كشفت أن القرار تعليق الرحلات بين البلدين اتخذته الدولة المغربية وليست شركة الخطوط الجوية الملكية المغربية “لارام”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock