دولي

بوريطة يلبي طلب ألباريس ويحدد موعدًا لاجتماعهم غدًا

عادت الاتصالات إلى مكاتب الرباط ومدريد بعد مرور خمسة أشهر على أخطر أزمة عرفتها المملكتان المتجاورتان، حيث لبّى “ناصر بوريطة” وزير الخارجية المغربي، طلب نظيره الإسباني ” خوسيه مانويل ألباريس ” بعقد اجتماع افتراضي غدًا الأربعاء.

سيجري الاجتماع المرتقب ضمن جدول الأعمال الدبلوماسي للوزير الإسباني، الموجود حاليًا في نيويورك لحضور الدورة 76 من الجمعية العامة للأمم المتحدة.

بوريطة يلبي طلب ألباريس ويحدد موعدًا لاجتماعهم غدًا

حيث لا يوجد حتى الآن موعد لزيارة ألباريس إلى المغرب، على الرغم من أن الرباط كانت تقليديًا الوجهة الأولى لوزراء الخارجية الإسبان فور تولي المنصب.  

وتعتبر إسبانيا الشريك التجاري الأول للرباط. كما أن المغرب هو أول زبون لإسبانيا خارج الاتحاد الأوروبي بعد الولايات المتحدة.

جدير بالذكر أن المغاربة يشكلون أكبر جالية في إسبانيا، حيث يبلغ عددهم ما يقرب من مليون شخص، كما توجد في المغرب أكبر شبكة لمعهد ثربانتس.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock