رياضة

تأجيل ماراثون طوكيو للمرة الثانية بسبب كورونا

بسبب عدم قدرة السلطات اليابانية على توقع تطورات جائحة فيروس كورونا، فقد قررت تأجيل تنظيم ماراثون طوكيو مجددًا إلى مارس 2022، بعدما كان مقررًا في شهر أكتوبر المقبل.

وذكرت مؤسسة ماراثون طوكيو في بيانها أنه ” مع صعوبة التنبؤ بوجهة فيروس كورونا (ارتفاع عدد الحالات من عدمه) والقيود المفروضة على التنقل، اتخذ القرار في اجتماع مجلس الإدارة اليوم بتأجيل ماراثون طوكيو 2021 إلى يوم الأحد، السادس من آذار/مارس 2022”.

كان السباق مقررًا أصلًا في مارس الماضي بمشاركة حوالي 38 ألف عداء، بينهم العديد من عدائي النخبة، لكنه أرجئ إلى أكتوبر.

وحتى قبل شهر واحد فقط من الحدث، لا تزال طوكيو في حالة طوارئ، وقد أعلن منظمو ماراثون طوكيو، أن نسخة 2022 من الماراثون ستلغى لتحل مكانها نسخة 2021 المؤجلة، وذلك في إجراء له نفس النتيجة إن كان بإلغاء نسخة 2021 أو إلغاء نسخة 2022 باستثناء التسمية (ماراثون طوكيو 2021 عوضًا عن ماراثون طوكيو 2022 كما حصل في أولمبياد طوكيو الذي أرجئ حتى صيف 2021 لكنه أبقي على تسمية طوكيو 2020).

تأجيل ماراثون طوكيو للمرة الثانية بسبب كورونا

وتشهد اليابان حاليًا انخفاضًا في عدد الإصابات بالفيروس، وذلك بعد ارتفاع قياسي الشهر الماضي رغم تكثيف البرنامج الوطني للتلقيح، ما دفع الحكومة لتوسيع وتمديد القيود.

وأقيم ماراثون 2020 في شهر مارس مع تخفيض عدد المشاركين لقرابة 200 من عدائي النخبة.

ويأتي إرجاء الماراثون بعدما قررت اليابان الشهر الماضي وللعام الثاني تواليًا إلغاء جائزة الفورمولا واحد التي كانت مقررة في أكتوبر.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock