أخبار الوطن

المغرب يكشف عن خطته لإعادة المغاربة العالقين بالخارج

متابعة

أورد وزير الصحة خالد آيت الطالب، أن عودة المغاربة العالقين بالخارج إلى المغرب، رهين باستقرار الحالة الوبائية في المملكة، مبرزا في ذات الوقت أنه سيتم إعادتهم إلى أرض الوطن خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأوضح الوزير، خلال حديثة أمام لجنة القطاعات الاجتماعية، اليوم الخميس 28 ماي الجاري، أن عملية عودة مغاربة العالم العالقين تشتغل عليها وزارته بمعية وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج.

وأضاف آيت الطالب، أن التأخر في إطلاق العملية هو مرتبط بالوضعية الوبائية، التي كانت تعرفها البلاد، موردا بالقول “كنا في ذروة، وكان غير ممكن السماح بدخول حالات أخرى”.

وأكد المتحدث أن وزارة الصحة تحتاج إلى ضمان شروط الصحة والسلامة، واستقرار الحالة الوبائية في البلاد، وتوفير التحاليل للعائدين مباشرة بعد دخولهم إلى أرض الوطن.

وأشار المسؤول الحكومي إلى أنه بناء على المبادرة الملكية، فإن السلطات منحت الإذن بإعادة 300 مغربي في لأسبوع. وهذا ما نقوم به الآن”، مسترسلا أن “عدد العائدين سيزيد على الأرجح في المستقبل ، وهذا يتوقف على تطور الوضع الصحي”.

وشدد آت الطالب بالقول “عند الوصول، يخضع جميع العائدين المغاربة لاختبارات “كوفيد19″، والحجر الصحي على أقل تقدير 9 أيام، حيث يتم إجراء الاختبارات المصلية (وليس PCR)، مشيرا إلى أنه تم تسجيل حالات في المغاربة العائدين من سبتة ومليلية وقد تم الاحتفاظ بهم لمعالجتهم وفق البروتوكول المعمول به”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock