سياسة

وزيرة الخارجية الإسبانية: “السياحة هي ثروة إسبانيا لذلك نعمل جاهدين لعودة النشاط السياحي”

خلال حوار تلفزيوني أجرته قناة “لا سيكستا” مع وزيرة الخارجية الإسبانية، أرانشا جونسالس لايا، أكدت أن الحكومة الإسبانية ستبذل أقصى ما بوسعها لمساعدة القطاع السياحي لأن “السياحة هي ثروة إسبانيا”.

وأضافت: “نسعى جاهدين في الاتحاد الأوروبي من أجل خطة إعادة إعمار الاقتصاد الأوروبي والذي يتضمن السياحة”.

أشارت لايا أن خطة الحكومة الإسبانية لتخفيف الحجر الصحي تأتي في صالح النشاط السياحي الصيفي، وأوضحت أنه سيتم فتح الأماكن السياحية بشكل تدريجي من أجل حرية تنقل المواطنين بشكل يلائم التدابير الصحية والنظافة الشخصية، وإجراءات التباعد الاجتماعي.

وبهذه الطريقة، أكدت وزيرة الخارجية أن الإسبان سيتمكنون من الاستمتاع بفصل الصيف في حين التأقلم مع فيروس كورونا (كوفيد-19). وعلى الرغم ذلك، فإن هذا الصيف سيكون مختلف تماما عن السنوات الماضية.

فيما يتعلق بقطاع السياحة، أكدت لايا على أهمية هذا القطاع فهو مصدر للعديد من الوظائف وبمثابة الثروة لإسبانيا. لذلك، فإن الحكومة تسعى لاتخاذ إجراءات محكمة لإعادة النشاط السياحي في هذا الوقت الصعب.

قالت لايا: “علينا أن نساعد هذا القطاع، فنحن نسعى لعقد اتفاقية سياحية في أوروبا”.

وأضافت: “عند النظر إلى السياحة في أوروبا، فإنها نشاط يمثل 25٪ من الاقتصاد الكرواتي، و 4٪ من الاقتصاد الالبولندي، و 10٪ من الاقتصاد الأوروبي، وفي إسبانيا تمثل السياحة 13٪ من الاقتصاد، الأمر ليس مجرد رقم فهناك أكثر من مليوني ونصف إسباني يعملون في هذا القطاع “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock