أخبار الوطن

المغرب يمدد الحجر الصحي وحالة الطوارئ الصحية في المغرب


 أعلن رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني هذا الاثنين في جلسة عامة مشتركة بين مجلس النواب والمستشارين، عن تمديد الحجر الصحي وحالة الطوارئ الصحية لمدة 3 أسابيع.

وبالتالي سيتعين على المغاربة الانتظار قبل تنفيذ عملية الرفع التدريجي المفروض للحد من تفشي فيروس كورونا كوفيد 19.

وتريد الحكومة تجنب ظهور بؤر جديدة للفيروس القاتل التي يمكن أن تظهر بشكل خاص نهاية شهر رمضان الكريم و خلال احتفالات عيد الفطر.

التمديد هو الثالث بعد الأول الذي دخل حيز التنفيذ في 20 من شهر مارس آذار الماضي، وسيتم الحفاظ على سريان حظر التجول الصحي.

وقال العثماني إن المغرب سيخرج منتصرا من هذه الجائحة، وأن البلاد لا تزال في المرحلة الثانية من الوباء، لأن الوضع مستقر في الوقت الراهن لكن غير مطمئن مع تسجيل بعد البؤر الصناعية والعائلية بين الفينة والأخرى في عدة مناطق من المملكة.

ووجه العثماني تحية تقدير وتنويه لمهنيي الصحة ولكل مكونات القوات المسلحة الملكية والدرك الملكي والقوات المساعدة والأمن الوطني والوقاية المدنية والإدارة الترابية، على تجندهم الدائم، تحت القيادة السامية للعاهل المغربي الملك محمد السادس، للدفاع عن حوزة الوطن وصيانة أمنه واستقراره.

كما نوه العثماني بالمواطنات والمواطنين الذين أبانوا عن معدنهم الأصيل في التضامن والتعاون والنبوغ، وكذا عن مستوى عال من الوعي والانخراط والصبر، إزاء هذه المحنة وتداعياتها.  وإذا كان دور المواطنين أساسيا في إنجاح المرحلة السابقة، فإن دورهم في المرحلة المقبلة سيكون حاسما، فلمصلحة المواطنين نعمل، وبدعمهم ننجح.

وأكد على الصبر أمام عدو ينتشر بسرعة ويكبد العالم خسائر فادحة، وأن الحكومة المغربية تتعامل مع الأزمة بمقاربة شمولية وشفافية واستباقية للتحكم في الحالة الوبائية ما مكن البلاد من تجنب تجاوز المرحلة الثانية كما وقع في عدد من دول العالم.

وسجلت المملكة المغربية 6930 حالة مؤكدة بفيروس كورونا، و 192 حالة وفاة حتى الآن حسب ما أعلنته وزارة الصحة صباح هذا الاثنين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock