العالم

الرئيس تبون يأمر بعدم فتح الحدود الجزائرية حتى ينتهي الوباء

أعلن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون أمس الأحد 28 يونيو، أن الحدود الجزائرية ستبقى مغلقة حتى تتم السيطرة نهائيا على وباء كورونا، وحسب وكلالة فرانس برس Franceinfo، جاء هذا الإعلان كنتيجة متوقعة للزيادة الكبيرة التي عرفتها حالات الإصابة الجديدة في الأسابيع القليلة الماضية.


وبحسب بيان صادر عن وكالة الانباء الجزائرية، فقد أمر عبد المجيد تبون الذي ترأس اجتماع لمجلس الوزراء، بإغلاق الحدود البرية والبحرية والجوية وقال: حتى يحررنا الله من هذه الآفة.


وللإشارة فالجزائر هي من الدول التي تم تحديدها في القائمة المقترحة من طرف الاتحاد الأوروبي، و التي سيسمح لمواطنيها بدخول منطقة “شينغن”، رغم أن دول الاتحاد لم تقم لحد الآن بالحسم في هاته القضية، وأرجأت اتخاذ القرار النهائي إلى حين حصول تشاور بشكل كافي بين دول الاتحاد و الدول المعنية.

بعد ثلاثة أسابيع من إجراءات الرفع التدريجي للقيود المرتبطة بحالة الطوارئ الصحية، عاشت الجزائر على وقع موجة كبيرة من انتشار العدوىن خاصة في المنطقة الشرقية و بالضبط بولاية سطيف، وتقول السلطات الجزائرية بان هذه الموجة سببها الرئيسي هو عدم احترام المواطنين لتدابير الوقاية.

في غضون 24 ساعة، تم تسجيل 305 حالة إصابة جديدة بمرض كوفيد19، وهو رقم قياسي جديد منذ ظهور المرض، وتُعتبر الجزائر البلد الأكثر تضررا في منطقة المغرب العربي، بإصابات تجاوزت 14.000 حالة إصابة، وحوالي ألف حالة وفاة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock