أخبار إيطاليا

إيطاليا: سجينان تمكنا من الفرار وتركا رسالة للحراس يتعهدان فيها بالعودة إلى السجن بعد حل مشاكل عائلية

الجالية 24 – تمكن سجينان بأحد السجون الإيطالية من الهرب من السجن في ليلة يوم الثلاثاء الثاني من يونيو الحالي، و الغريب أن هذين السجينين تركا رسالة لحراس السجن يتعهدون فيها بالعودة إلى السجن و تسليم نفسهم للسلطات، بمجرد حل بعض المشاكل العائلية والاعتناء بوضعية أبنائهم، خاصة أن زوجاتهم مسجونات كذلك بأحد السجون الإيطالية أيضا.

السجينان هما ” دافاد زوكانوفيتش ” الذي يبلغ من العمر 40 وابن عمه ” وليل أحمدوفيتش ” الذي يبلغ من العمر 46 و للإشارة فهذان المجرمان هما من نفس العائلة وهما أبناء العمومة، وكان يقضيان عقوبتهما بسجن (ريبيبيا) الموجود في روما.

تمكن هذان السجينان من مغادرة زنزانتهما بعد أن تمكنا من قطع القضبان الحديدية لنافذة الزنزانة، ثم تمكَّنا عن طريق حبل من النزول إلى ساحة السجن، بعدها قاما بقص شريط الأسلاك الشائكة المحيط بالسجن، و اغتنموا في هذا الفعل قلة عدد حراس السجن ليتمكنوا بعدها من اختراق حائط السجن و الفرار.
علم الحراس بهروبهما بعد ساعات قليلة من عملية الفرار و لحد الآن لم تتعرف الشرطة الإيطالية عن مكان وجودهما.


وبحسب جريد “لاريبيبليكا” الإيطالية فهذان السجينان معروف عنهما أنهما من تجار المخدرات ، و يبدو أنهُما قررا الفرار لتنفيذ عملية تتعلق بتجارة المخدرات ومساعدة أبنائهم و حمايتهم ، وفي رسالة تركها السجينان لحراس السجن بالزنزانة تعهدا فيها بالعودة بعد حل بعض المشاكل العائلية ووضع أبنائهم تحت الحماية، كما أعلنوا في هذه الرسالة أن زوجاتهم لا تستطيع تنفيذ هذه المهمة ، لأنهن مسجونات أيضًا.


كان الهاربان قد حُكم عليهما سابقا بالسجن حتى سنة 2029 ، و بهروبهما من السجن ، أصبحوا معرضين لعقوبة حبسية إضافية قدرها خمس سنوات مما قد يمنعهم من الوفاء بوعدهم و تسليم نفسهم في وقت لاحق.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock