أخبار الهجرة

إسبانيا تصبح الدولة الأكثر تلقيا لطلبات اللجوء في أوروبا هذا العام

تجاوزت إسبانيا، حاليا، ألمانيا وذلك لأول مرة لتصبح الدولة الأولى في الاتحاد الأوروبي التي استقبلت معظم طالبي اللجوء هذا العام. 

تُظهر الإحصائيات غير المنشورة المتعلقة بالمهاجرين والتي جمعها مكتب دعم اللجوء الأوروبي (EASO) في الاتحاد الأوروبي وحصلت عليها مؤسسة “دويتشه فيله” الألمانية، أن إسبانيا تلقت 37471 طلب لجوء خلال يناير حتى أبريل من هذا العام.

 في حين تلقت ألمانيا، التي كانت في السابق الدولة الأكثر استقبالا لطالبي اللجوء، 33714 فقط خلال نفس الفترة من العام الحالي. جاءت فرنسا واليونان بعد إسبانيا وألمانيا.

يزعم طالبو اللجوء في ألمانيا أنهم يأتون بشكل أساسي من أفغانستان والعراق وسوريا. في حين، تتلقى إسبانيا معظم طلبات اللجوء إليها دول من أمريكا اللاتينية مثل: كولومبيا، وفنزويلا وهندوراس.

لا شك أن التحول في أنماط الهجرة نحو إسبانيا هو نتيجة تغير الظروف الجغرافية السياسية. 

شهدت فنزويلا، التي كانت تعاني بالفعل من أزمة اقتصادية، ارتفاع أسعار السلع الأساسية وازداد الأمر سوء مع تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19)حيث ارتفعت أسعار المواد الغذائية بنسبة 80%.

 إضافة إلى ذلك، فإن البنية التحتية للبلاد في حالة فوضى عارمة حيث غادر 70 % من الأطباء البلاد. وبالتالي، فإن رؤية اللاجئين الفنزويليين في إسبانيا لا يشكل مفاجأة.

والجدير بالذكر، أنه نتيجة لإغلاق موانئ إيطاليا ومالطا أمام المهاجرين غير الشرعيين نتيجة لفيروس كورونا، دفع البعض منهم إلى التجربة والمخاطرة بحياتهم من خلال عبور المحيط الأطلسي وصولا إلى جزر الكناري الإسبانية عبر المغرب. على الرغم من حقيقة أن مثل هذه الرحلة أكثر خطورة من عبور البحر الأبيض المتوسط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock