دوليسياسة

إسبانيا تدرس الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا لعودة الرحلات الجوية

وفقاً لما ترجم موقع الجالية 24 عن صحيفة “لا بانجوارديا” فإن الحكومة الإسبانية تدرس الشروط والإجراءات الأمنية والصحية اللازمة لعودة الرحلات الجوية إلى إسبانيا من داخل منطقة شنجن، والتي قد تشمل فرض حجر صحي على كل من يصل عبر الطائرات إلى إسبانيا، سيتم نشر هذه الإجراءات والشروط خلال الأيام المقبلة في الجريدة الرسمية للدولة.

بعد إعلان شركة الطيران الألمانية “لوفتهانزا”، يوم الجمعة الماضية، أنها ستنظم رحلات جوية إلى مايوركا الإسبانية اعتبارًا من 1 يونيو، صرحت مصادر من الحكومة أن وضع الشروط الصحية وفرضها ليس مسؤولية جزر البليار، ولكن مسئولية الدولة.

أدى تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19) إلى فرض قيود على دخول منطقة شينجن من الخارج، لكن لم يتم إغلاق الحدود الداخلية بالمنطقة، وذلك بغض النظر عن القيود الرسمية المطبقة على إيطاليا، في حين أن الرحلات الجوية بالفعل قد انخفضت بشكل كبير بسبب نقص الطلب.

نظراً لاحتمال زيادة الطلب على الانتقال عبر الطائرات بعد الخروج من المرحلة الصعبة من الحجر الصحي وللتقدم نحو الحياة الطبيعية مرة أخرى، هناك بالفعل مجموعات عمل على المستوى الأوروبي بشأن الإجراءات الأمنية التي ينبغي تطبيقها في النقل الجوي.

تقول المصادر إن الحكومة تراهن على الموافقة على إجراءات منسقة مع الاتحاد الأوروبي، لكنها مستعدة أيضًا لتطبيقها من جانب واحد. 

يتم أيضًا دراسة إجراءات الدول الأوروبية الأخرى، مثل فرنسا وألمانيا، من حيث مراقبة الأشخاص الذين يأتون إلى أراضيهم من دولة أخرى داخل الاتحاد الأوروبي، إلى جانب التزامات الحجر الصحي.

أوضحت الحكومة الإسبانية أن الهدف من ذلك هو وضع الشروط اللازمة لتوفير استقبال آمن لكل من يصل إلى البلاد، وضمان حماية المواطنين من قدوم المسافرين.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock